آت مــژاب

أهلا بك حيث العراقة والأصالة والأمل المتجدد، من هنا ستبدأ رحلتك الاستكشافية لموطن الخضرة والجمال المتستر بين الرمال...

"مزاب الجزائر" ستجد هنا كل شيء عن غرداية: التاريخ، الحاضر والتطلعات، تجربة إنسان بأبعاد متكاملة تمازج أنساق مختلفة، وزواج ناجح بين الإنسان وبيئة قاسية، كل الأرقام والمعلومات التي ستفيدك في بحثك أو دراستك أو لزيارة ميدانية، فمرحبا بكم ...

هنا مزاب، هنا غرداية. 

 ⴰⵜ ⵎⵥⴰⴱ

At Mẓab

إقرأ المزيد

ما قدّمته الأمّة المزابية للإنسانية

إن الأمة المزابية قدمت نموذجا ونمط حياة تتلاقى فيه الأبعاد الجغرافية والتاريخية والثقافية والدينية، فأهمّ ميزة للمزابيين، هي التأقلم والمرونة حسب الظروف السياسية أو الاقتصادية بوعي وفطنة، وهذا ما عزّز الاستمرار والبقاء لهذا النظام طيلة قرون متطاولة. فالنمط العمراني الذي أسسه المزابيون الأوائل في البيئة الصحراوية القاحلة كان مصدر إلهام للمعماريين المعاصرين.....

 ومما قدّمته كذلك : أروع نموذج للإسلام الحضاري وللأخلاق الراقية، فهي حافظت على نصاعة الإسلام ونقائه فالإباضيون كانوا مضربا للمثل عبر التاريخ في السّلم وفي الأزمات.....

 إظهار إنجازات أجداد بني مزاب ليس للتغني بالأمجاد. وإبراز معالم حضارة الأمة المزابية -التي حظيت بأحسن التجارب الناجحة في التنظيم الاجتماعي الإسلامي- ليس الغرض منه الفخر....

إقرأ المزيد 

Demo Image
 

استلهام المهندس لوكوربوزييه من مزاب

إن الهندسة المعمارية لمزاب في بساطتها وتشكلتها ملائمة للبيئة وللبنية العائلية فكانت مصدر الهام للمعماريين الحديثين مثل "لوكوربوزييه" "Le corbusier" الذي يعتبر مهندس معماري القرن. وقد استلهم هذا الأخير من ضريح أمي إبراهيم تاجنينت  لبناء كنيسة "رونشامب" "Ronchamp" الفرنسية....

إقرأ المزيد

Demo Image
 

اليونسكو صنفت مزاب تراثا إنسانيا عالميا

عام 1985 أعلنت اليونسكو أن وادي مزاب تراث إنساني عالمي.

وادي مزاب هو محمية ثقافية يعد واحد من بين 60 معلما صنفتها UNESCO تراثا إنسانيا عالميا يجب عدم المساس به...

 

إقرأ المزيد

Demo Image
 

مزاب درس في الهندسة المعمارية

المهندس المعماري "رافرو" "André Ravéreau" صاحب كتاب "مزاب درس في الهندسة المعمارية" 

"Le M'Zab, une leçon d'architecture"

قال : "عندما اذهب إلى وادي مزاب أتأمل وأصمت".

إقرأ المزيد

Demo Image
 

المفكر مالك بن نبي في ضيافة مزاب

على الجزائري الذي يزور (مزاب) أن لا يذهب إليه بهدف التصوير وأخذ المناظر الفتوغرافية كما يفعل السياح بحثا عن المناظر التقليدية ذات الألوان المحلية.

وإنما ينبغي الذهاب إلى هناك بضمير الباحث الذي يرغب في ...

 

إقرأ المزيد

Demo Image
 

ابن خلدون وتحديد قصور مزاب..

يقول الأستاذ المؤرخ د. بحاز إبراهيم: "ونبقى مع ابن خلدون حيث يذكر في نص دقيق موقع قصور بني مصاب....

ان زناتة ومصاب خاصة هم الوحيدون الذين كانوا يسكنون هذه المنطقة التي حددها ابن خلدون بنوع من الدقة، وهذا إلى عهده، وهو المتوفى عام 808هـ/ 1405م؛ فالمنطقة للزناتيين عموما، ونسبت للميزابيين خصوصا، وهي ...

إقرأ المزيد

Demo Image
 

تاريخ آت مْـزَاب … كما يجب أن يكون

يعتقد الكثيـر من المؤرخين أن أصل بني مْـزاب هو بقايا الرستميـين الذين هاجروا من تيهرت  إلى وارجلان ثم إلى وادي مْـزاب  واستقروا فيه إلى اليوم. إذا تأملنا المعطيات التاريخية ، لوجدناها تتننافى تماما مع القول برستمية بني مْزاب ، أول القصور المزابيـة هي أَغَرْمْ نَتْلَزْضِـيتْ، و قصر تَاجْـنِينْتْ و آتْ بونورْ و تَغَرْدَايْتْ كل هذه القصور بنيت قبل تاريخ هجرة الرستميين إلى مْزاب ...

إقرأ المزيد

Demo Image
 

خط تيفيناغ من أقدم الأبجديات التي عرفتها الإنسانية

تيفيناغ ⵜⵉⴼⵉⵏⴰⵖ هي أبجدية قديمة كانت تستخدم في شمال إفريقيا بين الأمازيغ لتدوين اللغات الأمازيغية المختلفة، وهي أبجدية يعتقد أنها من أصل فينيقي. تم توثيق أقدم شكل من أشكال هذه الأبجدية في اللغة الليبية  منذ القرن الثالث قبل الميلاد حتى القرن الثالث بعد الميلاد في جميع أنحاء شمال أفريقيا.....

إقرأ المزيد

Demo Image
 

المزابيون ألحقوا هزيمة نكراء بجنود شارل الخامس ‎

المعروف عن الميزابيين التريث والصبر فلم يقوموا بأي سلوك عدائي آنذاك اتجاه الأتراك فقد اكتفوا فقط بالعيش منعزلين عن باقي سكان العاصمة كانوا يمارسون الأنشطة التجارية التي كانت مرخصة لهم، إلى غاية سنة 1541م التاريخ الذي وصل فيه الملك الاسباني شارل الخامس إلى...

إقرأ المزيد

Demo Image
 

النقوش الحجرية تؤكد عراقة الإنسان الامازيغي في بلاد الشبكة

عرفت بلاد الشبكة حضارات تعود إلى عهد ما قبل التاريخ وبالتحديد إلى فترة العصر الحجري الحديث، ... تم العثور على العديد من النقوش الصخرية على ضفاف سهل وادي ميزاب في كل من : أنتيسة وبابا السعد، و مرماد، وفيما يخص تاريخها فإن أغلبها يعود إلى حوالي 5000 سنة قبل الميلاد...

إقرأ المزيد

Demo Image
 

قوات المزابيين آخر قوة بقيت تدافع بعد استسلام الداي

يقول الجنرال فيفان الفرنسي وزير المستعمرات: (ونحن الفرنسيين نعلم أن الجزائر لم يدافع عنها بحق إلا المزابيون، فإن آخر قوة بقيت تدافع بعد استسلام الداي، استسلام ذل و صغار، واحتلال العاصمة، و استمرت ترسل نيران مدافعها هي قوة المزابيين بجبل سيدي بنور...

إقرأ المزيد

Demo Image
 

سرّ مجيء المصورين والمستشرقين إلى مزاب من جميع أنحاء العالم

لقد حضر في سنوات السبعينات عشرات المصورين التلفزيونيين و المستشرقين من جميع أنحاء العالم ليتعرفوا على أسرار هذا المجتمع و يتعرفوا على سر بقاءه متحدا مترابطا كأسرة واحدة , و ليستوحوا فنونا أكثر من هندسة مزاب الأصيلة التي أقيمت بعفويةـ من جملة ما علق الشيخ بيوض ابراهيم للمزابيين حول هؤلاء المصورين : 

ماهو السر في مجيئهم ؟ ,لماذا اختاروا وادي مزاب ؟

إقرأ المزيد

Demo Image
 

جنازة وهمية للمزابيين أحبطت المخطط الإسباني

إن خير الدين بربروس 1518م  لما أحس بخطورة الموقف بعد احتلال الإسبان لمنطقة " كدية الصابون "، استدعى إلى قصره الشيخ باحيو بن موسى، و أمين المزابيين في الجزائر وغيرهما من المجاهدين المزابيين يستشيرهم، فأشاروا عليه بالقيام بعملية فدائية،  

قرروا حمل السلاح على النعش كجنازة والسير به إلى المعسكر الإسباني في حي حسين داي...

إقرأ المزيد

Demo Image
 

المدينة الفاضلة حلم أفلاطون ربما تحقق في مزاب

اليوتوبيا: الحلم التي طالما راودت خيال الفلاسفة والمصلحين منذ مدينة أفلاطون الفاضلة التي أوضح أسسها في كتابه “الجمهورية”.

اليوطوبيا هو مفهوم فلسفي يعني المكان الذي يبدو كل شيء فيه مثاليًا ولا توجد فيه أي نوع من أنواع شرور المجتمع كالفقر والظلم والمرض،. ويدل المفهوم على الحضارة أو المكان المثالي، وبالأخص في الجوانب الاجتماعية والسياسية وغيرها..حيث أصبحت منذ ذلك الحين حلما للبشرية ولكن يبدو أن الحلم لم يتحقق إلا في وادي ميزاب....

إقرأ المزيد

Demo Image
 

فكر التسامح جعل مزاب قبلة للوافدين من مختلف أنحاء الشمال الإفريقي

للمزابيين تجربة فريدة في تحصين المجتمع بما لديهم من ثقافة التسامح وقبول الآخر، فالوافد إليها من بعيد بهدف الاستقرار عليه ان ينضم إلى تجمع عشائري  له ما لهم وعليه ما عليهم، لقد استقبل بني مزاب مهاجرين من مختلف الجهات، كهجرات جماعية من وارجلان واستقبل وادي مزاب عائلات أو لأفراد على مر القرون من  وادي أَريغ وجبل نفوسه وجربة وغيرها. فكل من انضم تحت لواء تلك الأعراف والتقاليد واندمج في فلسفته أصبح فردا من المجموع، فلقد انصهرت في واد امزاب جميع هؤلاء القادمون بعد استقرارهم بالمنطقة، فأصبح يطلق عليهم جميعا اسم بني مزاب مثل من سبقهم بها.....

 

إقرأ المزيد

الفلسفة المزابية لبناء المجتمع

هي المساواة، العدل، الاخاء، الرشد، والاعتدال وجعلها واقعا صلبا معاشا في حياة جميع أفراد المجتمع مع الحرص على ارتباط أعضاء المجتمع بالعقيدة والتزامهم تعاليمها وشعائرها ...

إقرأ المزيد

مما علمني تاريخ مزاب

أن استقلال المجتمع المزابي أساسه الاعتماد على النفس في كل المجالات الحياتية والدينية. أن الفكر العقدي الإباضي أساس الحضارة التي شيَّدها فوق الصخور الصماء، والصحراء الجرداء. أن مبدأ البراءة من الفاسقين والمخالفين في .....

إقرأ المزيد

انفتاح مع محافظة

هناك نقيضين من الناس؛ صنف ينفتح على الآخر بالتنازل عن خصوصياته الفكرية والاجتماعية، ولا يرى انفتاحا من غير ذلك، وصنف يحافظ على خصوصياته بالانغلاق على نفسه، ولا يرى حفاظا من غير انغلاق، والحكيم هو...

إقرأ المزيد

ما أروع مفدي زكرياء!

نحن من قـمم الأوراس*لسنا من نجـد أو حلب

أجدادنا أمازيغ ولم*يكونوا يوما من العـرب

قالوا الإسلام لبينا النداء* قالوا العروبة قلنا كسيلة أولى

 واضح أن مفدي قال هذه الأبيات في وجه بعض المخلطين، لذا قد تبدو عنصرية من أول وهلة؛ باعتبار ما فيها من اعتزاز بالأمازيغية، ورفض للانضواء تحت اللواء العربي، لكن -في الحقيقة- تعبر عن وعي إنساني رائع، فمن فطرة الإنسان أن يعتز بانتمائه الوطني ...

كما أن من فطرته أن يستسلم لهذا الدين الإسلامي؛ لذا فالأبيات في معانيها الظاهرة، لا تبتعد كثيرا عن معاني الآية الكريمة {يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا...

إقرأ المزيد

كتبوا عن مزاب  Claude pavard

كلود بافار صاحب كتاب أضواء مزاب

Lumières du M'Zab  

ألف  كتابه في السبعينات من القرن الماضي تحدث فيه عن تاريخ المنطقة وكتب عن المشاهد التي عاينها وزينه بصوره التي التقطها فيها،

وقد أظهر غرامه بمنطقة غرداية / تغردايت بكلام ملفت فيقول عن مزاب في هذا الكتاب :

" أهرع إليه من باريس جوا وبرا وبحرا وحتى بالأوتوسطوب، إن مزاب سحر وهيام ! بل إن داءه يشغلني وينتابني منذ ذلك اليوم الذي أصبت فيه بنظرة منه نفذت إلى صميم قلبي وكأنها آتية من ..."

إقرأ المزيد